ترأس السيد خالد الدورة الحالية للمجلس الإداري للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة بني ملال-

ترأس السيد خالد الدورة الحالية للمجلس الإداري للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة بني ملال-
ترأس السيد خالد برجاوي الوزير المنتدب لدى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني ووزير الشباب والرياضة بالنيابة، الدورة الحالية للمجلس الإداري للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة بني ملال-خنيفرة والتي تم خلال تقديم المشاريع المندمجة لتفعيل الرؤية الاستراتيجية ٢٠١٥/٢٠٣٠ في شقها الوطني، وكذا تقديم الحصيلة المرحلية لتنزيل المشاريع المندمجة في شقها الجهوي ، ثم عرض والمصادقة على ميزانية الأكاديميات ل سنة 2017.
وقال السيد برجاوي في كلمة له بالمناسبة،  وذلك يوم الجمعة ٢٤ مارس ٢٠١٧، أنه لا بد من التأكيد على خصوصية الدورة الحالية للمجلس الإداري التي تنعقد في مرحلة دقيقة من مسار الإصلاح التربوي، ما جعل منها دورة متميزة ترقى إلى مستوى هذه اللحظة التربوية الخاصة، عبر تركيز النقاش على البعد الاستراتيجي للإصلاح والتداول في مضمونه وفي شروط نجاحه جهويا ووطنيا.
وأضاف السيد خالد برجاوي أن الهدف المنتظر من هذه الدورة هو تقاسم مضامين المشاريع المندمجة لتفعيل الرؤية الاستراتيجية، وتملكها الجماعي وتلمس شروط إنجاحها، وعلى رأسها التعبئة الجماعية حول أوراش تطبيقها.
ولم يفت الوزير توجيه الشكر والتقدير لأعضاء المجلس الإداري، ولشركاء المنظومة التربوية على مساهمتهم ومبادراتهم ودعمهم من أجل الارتقاء بالوضع التربوي على صعيد الجهة، كما تقدم بالشكر لكل الأطر التربوية والإدارية على مجهوداتهم، داعيا الجميع إلى المزيد من التعبئة والانخراط والاصرار من أجل بلوغ مستوى هذه اللحظة التاريخية وجعل المدرسة المغربية دعامة حقيقية لترسيخ المشروع المجتمعي الذي  يقوده، بكل حكمة وتبصر، صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده.
وتجدر الإشارة إلى أن الدورة حضرها كل من السيد مدير الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة بني ملال-خنيفرة ورئيس مجلس الجهة  والسادة رؤساء مجالس الأقاليم والمنتخبون  إلى جانب مختلف الفاعلين والأطر المتدخلة في القطاع.