توقيع اتفاقيتين للشراكة مع فرنسا في مجال الشباب والرياضة

توقيع اتفاقيتين للشراكة  مع فرنسا في مجال الشباب والرياضة
في إطار تعزيز العلاقات الثنائية بين المملكة المغربية والجمهورية الفرنسية، نظمت  الدورة 13 للاجتماع الرفيع المستوى  المغرب – فرنسا يومه  الخميس 16 نونبر2017 بمدينة الرباط برئاسة السيد سعد الدين العثماني رئيس الحكومة المغربي والسيد ادوارد فيليب الوزير الأول الفرنسي.
خلال هذا الاجتماع، وقع  السيد راشيد الطالبي العلمي، وزير الشباب والرياضة، اتفاقيتين للشراكة، الأولى في مجال الرياضة مع  السيدة لورا  فليسيل، وزيرة الرياضة الفرنسية، والثانية في مجال الشباب مع السيد جون ميشيل بلونكر، وزير التربية الوطنية الفرنسي.
وتهدف الاتفاقية الموقعة في مجال الرياضة إلى تقوية وتعزيز وتنويع سبل التعاون من أجل دعم المجهودات المبذولة بالبلدين، حيث همت هذه الاتفاقية مايلي:
  • التعاون المؤسساتي؛
  • تنظيم التظاهرات الرياضية الدولية الكبرى؛
  • تدريب الخبراء والمسؤولين في المجال الرياضة؛
  • تطوير رياضة  الأشخاص في وضعية إعاقة ؛
  • حماية الرياضيين الشباب و إدماجهم الاجتماعي؛
  • دعم مشاركة النساء في مجال الرياضة؛
  • العلوم والتكنولوجيا؛
  • الطب الرياضي؛
  • الوقاية و محاربة العنف؛
  • الوقاية من تعاطي المنشطات في الرياضة؛
  • الاحتضان في مجال الأنشطة الرياضية.
أما في مجال الشباب، فقد تمحورت الاتفاقية الموقعة مع وزير التربية الوطنية الفرنسي حول:
  • التشجيع على إقامة أنشطة في مجال "الفرنكفونية" بمؤسسات الشباب، خاصة بدور الشباب ومراكز التخييم؛
  • تشجيع وتطوير العمل التطوعي في مجال الشباب؛
  • التبادل الثقافي والتربوي الشبابي؛
  • التأطير والتنشيط.
وفقا للاتفاقيتين الموقعتين، سيتم تنظيم لقاءات منتظمة بين وزارة الشباب والرياضة  و سفارة فرنسا بالمغرب لمتابعة أجرأة الأنشطة المتفق عليها .